حديقة الديناصورات أو (جوراسيك بارك) هي أحد معالم مدينة طهران.

وتصَّنف بالمرتبة الرابعة بين ثمان حدائق على مستوى العالم.. فهي أول حديقة في المنطقة للديناصورات الاصطناعية المتحركة تم إنشاؤها في إيران. وتضمُ ثمانية وعشرين ديناصورا اصطناعيا متحركا وتشبه المجسمات الديناصورات الحقيقية التي عاشت في العصورِ الجليدية.

هل تصورت نفسك راكبا على ديناصور؟؟!! في الغالب ستكون الاجابة لا، لكن هنا في حديقة الديناصورات هذه في العاصمة الايرانية طهران أصبح بالامكان الركوب على الديناصورات ومشاهدتها وهي ترقص وتغني.

و”في جوراسيك بارك” ثمانية وعشرون ديناصورا مصمما بواسطة أجهزة استشعار حسية، تتفاعل مع الزائرين عند اقترابهم منها، حديقة الديناصورات المتحركة تضم أنواعا مختلفة من الديناصورات التي تفتح فمها وتحرك ذنبها الطويل ،كما تصدر أصوات مخيفة.

الديناصورات ليست للصغار فقط بل يستمتع بها الكبار ويقرؤون عنها في لوحات صغيرة وضعت امام كل ديناصور باللغتين الانجليزية والفارسية.

وتجذب هذه الحديقة عدداً كبيراً من محبِّي هذه الكائنات المنقرضة، وتُعَدّ محطة تعليمية للأطفال ويقصد هذه الحديقةَ الكثير من العوائل برفقة اولادهم.

كذلك تضم الحديقة مجسمات لحيوانات أخرى لا تزال حية حتى اليوم، كالدببة والغوريلات والثعابين الضخمة والحمار الوحشي والاسود والنمرة والطيور.

قبل نحو 40 عاماً، إكتشف باحثون فرنسيون بقايا ديناصور في ضواحي محافظة كرمان جنوب شرق إيران وقاموا بنقلها بسرعة إلى فرنسا ليعرضوها في متحف التأريخ الطبيعي في باريس وبعد إفتتاح الحديقة الجوراسية في طهران، تم نقل هذا الكائن المنقرض الذي كان يوجد فقط في الكتب والأفلام من فرنسا إلى إيران وخصوصاً في حديقة الديناصورات في طهران حيث تم حفظها هناك.

تقع جوراسيك بارك أو حديقة الديناصورات بعد متنزه برواز في بولوار شقائق بساحة بهرود في منطقة سعادت آباد شمال غرب العاصمة الإيرانية طهران. حيث تقع الحديقة على سفح الجبل بالشمال الغربي للعاصمة طهران وتطل على الجانب الأكبر من المدينة.

مشاركة المحتوى:h

تعليقات (0)

المحتوى المشترك

;