موسكو: عبداللهيان و لافروف تباحثا الاتفاق النووي

 موسكو: عبداللهيان و لافروف تباحثا الاتفاق النووي

أعلنت وزارة الخارجية الروسية قبل قليل، إجراء وزيرها “سيرغي لافروف” محادثة هاتفية مع نظيره الإيراني “أمير عبداللهيان”، حيث تناول الاثنان أزمة أوكرانيا و الاتفاق النووي.

و ناقش الاثنان آخر مستجدات مفاوضات فيينا، وسط تأكيد “لافروف” على ضرورة منح الاتفاق حقوقا متساوية لجميع الأطراف المشاركة فيه و على جميع الأصعدة.

و تأتي مهاتفة الوزير الروسي لمثيله الإيراني، بعد مطالبة روسيا للولايات المتحدة الأمريكية بعدم تأثير العقوبات المفروضة عليها مؤخرا على تعاونها مع طهران، و هو ما رآه وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” في حديثه مع قناة سي بي اس أمس السبت “أمرا لا علاقة له بالاتفاق”.

و رغم خروجها من الاتفاق أبان حكم “ترامب” و اعتراف وزير خارجيتها بأنه “أسوء خطأ حدث خلال السنوات الأخيرة”، إلا أن الحكومة الأمريكية لا تزال مترددة بشأن العودة إليه، كما و تفرض مدة محددة لإيران للتوصل إلى اتفاق نهائي إضافة إلى عدم إلغائها العقوبات، محولة المحادثات النووية إلى حقل ألغام ترفض الحكومة الإيرانية المشي فيه، و ذلك بإصرارها على التمسك بإسقاط كافة العقوبات عنها، و هو ما يتجلى في مسودة الاتفاق النووي الأخيرة، و التي قدمتها طهران إلى الأطراف الغربية في الثامن من فبراير هذا العام.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *