من موسكو مخبر يصرح: روسيا تتمتع بمكانة خاصة بين جيران إيران

 من موسكو مخبر يصرح: روسيا تتمتع بمكانة خاصة بين جيران إيران

مترئسا وفدا سياسيا- اقتصاديا عالي المستوى، زار المساعد الأول للرئيس الإيراني “محمد مخبر” العاصمة الروسية موسكو اليوم بعد تسلمه دعوة رسمية من رئيس الوزراء الروسي “ميخائيل ميشوستين” لحضور قمة اقتصادية لدول بحر قزوين.

و في لقائه للصحفيين هذا العصر، أكد المساعد الأول للرئيس الإيراني جدية بلاده في متابعة سياسة تعزيز التعاون و الشراكة مع الجيران، موضحا أن روسيا تتمتع بمكانة خاصة بين الدول المجاورة لإيران، خاصة بعد تثبيت الرئيسيين الروسي و الإيراني دعائم العلاقات العميقة بين البلدين خلال رحلاتهما المكررة.

و تطرق “مخبر” إلى الدول المحيطة ببحر قزوين قائلا أن لها أهمية سياسية، اقتصادية، أمنية و بيئية كبيرة، كما أن لإيران التي تطل على هذا البحر و تجاور 15 بلدا مختلفا مكانة خاصة في مجال النقل الدولي.

النقل الدولي الذي أشار إليه “مخبر” يمكن أن يكون بديلا جيدا للعائدات النفطية منذ امتلاك إيران موقعا جغرافيا متميزا في المنطقة، إذ تقطعها أكثر من خمس ممرات دولية مشكلة شبكة نقل تمكن البلدان التي تستعملها من توفير تكلفة نقل بضائعها عن طرق أخرى بأمان لم يعد ترانزيت أوكرانيا يقدمه، وفق محللين سياسيين.

و كانت الحكومة الإيرانية بذلت مجهودا كبيرا منذ أشهر لتوقيع عقود مع دول المنطقة التي تطمح لإيصال بضائعها إلى أوروبا، ما زاد من نسبة هذه التجارة في طهران مع كل من موسكو، بكين، كابول، نيودلهي و.. إلى 25% أثناء الخمس أشهر المنصرمة.

يذكر مشاركة وزراء روسيا، تركمنستان، كازاخستان، آذربيجان و إيران في قمة دول بحر قزوين لمناقشة  مواضيع النفط، الغاز، النقل، العلوم، البيئة و الزراعة حتى غد الخميس.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *