مباحثات إيرانية سورية لتطوير التعاون الثقافي المشترك

 مباحثات إيرانية سورية لتطوير التعاون الثقافي المشترك

متابعات/إيران بالعربية

أكدت الجمهورية الإسلامية الإيرانية وسوريا على تطوير وتعزيز التعاون الثقافي المشترك ونقل الخبرات في مجالات الفن وخاصة السينما.

والتقى أمس الثلاثاء رئيس مؤسسة الإذاعة والتلفزيون “بيمان جبلي”، والوفد المرافق له وزيرة الثقافة السورية “لبانة مشوح”، في دمشق.

وكان محور هذا اللقاء تفعيل العلاقات الثقافية بين سورية وإيران والاستفادة من الخبرات السينمائية الإيرانية والتبادل الثقافي.

وبحث الجانبان سبل تفعيل التعاون من خلال مذكرة التفاهم بينهما والعمل على إنتاج عمل سينمائي مشترك.

واتفق الطرفان على ضرورة التبادل الثقافي في كل المجالات الأمر الذي من شأنه إلقاء الضوء على الحراك الإبداعي الحضاري لكلا البلدين.

وهنأ جبلي الشعب السوري على الانتصارات التي حققها بفضل بطولات جيشه وشعبه وقيادته، متمنياً أن تكون هذه الزيارة نقطة انطلاق قوي في التقارب الثقافي بين الشعبين الشقيقين والسمو بالعلاقات بين البلدين إلى أرقى المستويات.

وقال رئيس مؤسسة الإذاعة والتلفزيون: نشهد تراجع الحرب العسكرية في سوريا ونأمل تحرير باقي الأراضي السورية، مشيرا إلى أن الحرب الأكبر اليوم هي الحرب الناعمة والحرب الثقافية ولا نسمع من هذه الحرب صوت الرصاص ولكن نرى ذلك في ثقافة الشعب واعتقد أن الجنود الذين هم في الصفوف الأمامية هم نحن وأنتم.

وأضاف جبلي: علينا أن نسعى لمعرفة طبيعة هذه الحرب الثقافية ضدنا وأن نعمل بكل قواتنا في مواجهتها، في هذه الحرب من يسعى إلى قلب الحقائق والترويج للثقافة المضادة خاصة على الجيل الجديد عبر شبكات التواصل الاجتماعي والتقنيات الحديثة.

وأكد أنه لدينا قواسم مشتركة كبيرة والهدف من اللقاء التأكيد على ضرورة استخدام كل الطرق لتعزيز الثقافة الأصيلة ونحن على استعداد لتكريس طاقاتنا بمشاركة الإخوة السوريين لإنتاج أعمال ثقافية مشتركة في مجال السينما.

من جانبها، اعتبرت وزيرة الثقافة السورية أن الغاية من الحرب على سوريا كانت بشكل أساس محو الهوية الوطنية وإرادة السوريين وفك الارتباط بين سوريا وحلفائها ونحن واعون جدا لذلك ولم ينجحوا قبلا ولن ينجحوا لاحقا بسبب إرادتنا المشتركة في التعاون وبناء مستقبل أفضل.

وأكدت عمق العلاقات التاريخية والثقافية بين البلدين وأهمية العمل على تنميتها وتوسيع آفاقها لترتقي إلى مستوى العلاقات السياسية موضحة أن الثقافة هي البوابة الأجمل لتعارف الشعوب وتقاربها.

وشددت على ضرورة الانتقال إلى وضع برنامج زمني لتنفيذ ما اتفق عليه مع التأكيد على أهمية التجربة السينمائي الإيرانية والرغبة بالاستفادة منها ومن الخبرات الإيرانية في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *