قاليباف: الشهيد سليماني كان حاضرا بقوة لضمان الأمن في اي مكان

 قاليباف: الشهيد سليماني كان حاضرا بقوة لضمان الأمن في اي مكان

متابعات/ايران بالعربية

قال رئيس مجلس الشورى الإسلامي محمد باقر قاليباف، اليوم الأربعاء، ان الشهيد سليماني استطاع ان يضمن القوة والكرامة للأمة الإسلامية كونه حاضرا بقوة في كل مكان غير آمن.

وقال قاليباف اليوم الأربعاء، في الاجتماع الدولي لمدرسة الشهيد سليماني الذي يعقد اليوم بحضور مجموعة من الضيوف الأجانب في طهران،قال: إن الحاج قاسم ولد في أسرة ريفية بسيطة، لكن الثورة الإسلامية ومدرسة القرآن وأهل البيت (ع) تحول هذا الشاب إلى شخصية عظيمة للعالم الإسلامي، وهذه هي معجزة الثورة الإسلامية.

وصرح: إذا اجتمعنا اليوم ونتحدث عن مدرسة الشهيد سليماني، يجب ان نقول إنه تلمذ عند مدرسة  الإمام الخميني (رض)، واليوم نعتبر الشهيد سليماني شخصية قوية كونه عاش في ظل تعاليم الثورة  الشاملة.

واضاف: تلقى الشهيد سليماني تعليمه في المدرسة الإمامية التي كانت ولا تزال مدرسة أساسية. وعندما ننظر إلى شخصية الشهيد سليماني،نجد إنه كان نموذجا في مختلف القضايا الاجتماعية والسياسية والعسكرية والأخلاقية باعتباره قائدا واخا ومناضلا.

ولفت قاليباف: إن الشهيد سليماني بذل جهوده لتحقيق الوحدة في العالم الإسلامي وتعزيز اقتداره علما منه أن المنطق الوحيد الذي يمكن أن يكون فاعلا هو منطق القوة،ويمكن اجراء الحوار والتفاوض على اساس هذا المنطق ،وكان يؤمن  أن القوة تنبع من الشعب.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *