عمار الحكيم: الحوار الإيراني-السعودي سيعزز السلام الإقليمي

 عمار الحكيم: الحوار الإيراني-السعودي سيعزز السلام الإقليمي

أكد زعيم تيار الحكمة السيد عمار الحكيم، فإذا أبرم الإتفاق النووي الإيراني، ونجح الحوار الإيراني السعودي،والخليجي السوري، هذه كلها خطوات ستعزز السلام الإقليمي.

وتابع عمار الحكيم امس الأحد خلال استضافته في برنامج “بالثلاثة” على قناة الشرقية، أن “العراق جزء من منظومة إقليمية ودولية، يؤثر ويتأثر بها، و هناك تحولات إقليمية ودولية لها إنعكاساتها الإيجابية على المنطقة وأمنها بشكل عام، والعراق ليس إستثناء، فإذا أبرم الإتفاق النووي الإيراني، ونجح الحوار الإيراني السعودي،والخليجي السوري، هذه كلها خطوات ستعزز السلام الإقليمي.

واكد أنا لا أتحدث عن تدخلات خارجية، بل عن واقع عراقي يؤثر ويتأثر ويتفاعل مع بيئته الإقليمية كما هو حال البلدان الأخرى”.

وقدّم زعيم تيار الحكمة رؤيته حول “المدة” التي حددها الصدر لقوى الإطار من أجل تشكيل الحكومة الجديدة، قائلاً إنهم في تيار الحكمة لا يريدون المشاركة في الحكومة.

وقال، بقاؤنا في الاطار لحماية التوازن والكتلة الاكبر وبذلك يمكن لنا تحقيق استقرار البلاد.

واستطرد الحكيم، قناعتي ان حكومة يغيب عنها الاطار او التيار الصدري لا يمكن لها تحقيق الاستقرار.

وأشا إلى أن للصدر وجهة نظره واصراره على الاغلبية يُحترم، لكن ظروف الساحة تقتضي المشاركة الواسعة في الحكومة الجديدة.
وختم بالقول “هناك فرصة خلال رمضان لإيضاح برنامج الحكومة المقبلة بشكل واضح وباتفاق جميع الاطراف، من اجل حلحلة الازمة”.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *