عسل سبلان الإيراني.. شفاء و دواء و تسجيل عالمي

 عسل سبلان الإيراني.. شفاء و دواء و تسجيل عالمي

لا يحمل الغطاء الأخضر في إيران الجمال فحسب، بل يهب التنوع في النبات و الذي يمنح بدوره النحل فرصة تجربة مختلف الأزهار و النباتات، لينتج العسل الإيراني ذا الجودة العالية.

و تعد مدينة “سرعين” الواقعة على سفح جبل “سبلان” بأردبيل، قطبا لإنتاج العسل، حيث تتمايز طعوم العسل فيها كما تشتهر بجودة منتجها، خاصة عسل الزعتر، البابونج و القتاد، و الذي تجمع قطراته أكثر من 93 ألف نحلة، عدى النحل المهاجر في إيران.

كما أعلن مدير الجهاد الزراعي للمدينة “محمد حسني” اليوم  تطور جودة العسل في “سرعين” خلال السنوات الفائتة بسبب تعاون مربي النحل مع الاتحاد المختص بهذا المجال، ما أدى في نهاية المطاف لبناء مصنع لتغليف العسل قادر على إنتاج 100 طن منه خلال السنة.

يذكر تسجيل عسل سبلان كواحد من أصل عشرة صادرات إيرانية “هامة” عالميا، فيما تحتل إيران المرتبة الثالثة عالميا في إنتاجه.

مقالات ذات صلة

1 تعليق

  • اللهم انصر الجمهورية الإسلامية ويحفظ السيد القائد ولي امر المسلمين ونسال الله يمد بعمره الشريف
    الله اخذل كل حاقد على الجمهورية الإسلامية في ايران وعلى رأسها ولي الفقيه السيد علي الخامنائي
    هدى الموسوي / العراق

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *