طهران و موسكو تؤكدان أهمية إجراء اتفاقية أستانا

 طهران و موسكو تؤكدان أهمية إجراء اتفاقية أستانا

أفادت مصادر مطلعة اليوم، التقاء الوفد الإيراني بمحادثات أستانا في العاصمة الكازاخستانية نور سلطان بنظيره الروسي، حيث تناقش الاثنان آخر تطورات الوضع السوري سياسيا و ميدانيا.

و أشار كبير استشاريي الخارجية الإيرانية “علي أصغر خاجي” إلى تأثير التطورات الدولية الأخيرة على سورية، مستدلا بها على أهمية استمرار الدول في إحلال السلام بدمشق و حل أزمتها.

و تطرق “خاجي” إلى الغارة الصهيونية الأخيرة على مطار دمشق الدولي الجمعة الفائت، فأدانها معبرا عن قلقه إزاء استمرار هجمات الطائرات الصهيونية على سوريا.

من جهته رحب “لافرنتيف”،  المبعوث الروسي الخاص بمحادثات أستانا، بتطوير التعاون بين موسكو و طهران فيما يتعلق بالشأن السوري، كما تشارك مع “خاجي” انتقاد عدم تطبيق الدول الغربية لقراراتها اتجاه سوريا، خاصة القرار رقم 2585، قائلا أن على الغرب إعادة النظر في سياساته.

و شدد الطرفان الإيراني و الروسي على ضرورة تطبيق اتفاقية أستانا و احترام السيادة السورية لأرضها.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *