سلامي: إيران صامدة لـ43 عاما بوجه الضغوطات

 سلامي:  إيران صامدة لـ43 عاما بوجه الضغوطات

أفادت مصادر محلية اليوم، حضور القائد العام للحرس الثوري “حسين سلامي” في مراسم ذكرى شهداء مدينة گلپیگان و المعقودة في مصلاها ليلة الجمعة، حيث أكد نمو إيران إلى قوة “يذكرها العالم بفخر”.

و في إشارة منه إلى الضغوطات الاقتصادية الممارسة أمريكيا على إيران، اعتبر “سلامي” العقوبات المفروضة ” خطة عالمية قوية.. لا تستطيع حتى أمريكا الاستمرار بوجودها” غير أن البلاد ” تمكنت من تخطي العقبات” حيث “صمدت إيران ل43 عاما بوجه الحصار” كما ” قدر الشعب على إحباط الخطة بفضل من الله”.

و أشار “سلامي” في معرض حديثه إلى المنطق العالمي باحترام “القوة” فقط قائلا:” لو لم نكن أقوياء لهجموا علينا.. فالعدو بعترف بقوتنا”.

و تأتي كلمة قائد الحرس الثوري العام خلال عشر “الفجر” و التي يحتفي بها الإيرانيون تخليدا لذكرى انتصار الثورة الإسلامية في إيران.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *