رئيسي: أي اتفاق نووي يجب أن يشمل إلغاء العقوبات

 رئيسي: أي اتفاق نووي يجب أن يشمل إلغاء العقوبات

في محادثة هاتفية أجراها اليوم مع نظيره الفرنسي، تناول الرئيس الإيراني “السيد إبراهيم رئيسي” التطورات الأخيرة في ملف المحادثات النووية و التي تدخل مرحلتها الأخيرة بحسب تصريح رؤساء فرق الدول المشاركة.
و قال “رئيسي” أن الإيرانيين “لطالما أعلنوا ترحيبهم بما يضمن حقوق الشعب الإيراني”، مشددا ضرورة إلغاء العقوبات مع عرض ضمانات موثوقة.
و أضاف:” الضغوطات و المزاعم السياسية المطروحة تهدف لحفظ الضغط على الشعب الإيراني، و هي ما يقلل من فرصة التوصل إلى اتفاق”.
و أشار الرئيس الإيراني إلى الجهود الإيرانية المبذولة في محاربة الإرهاب رغم الحصار و العقوبات الغربية، ملمحا لمواجهة الشهيد سليماني للإرهابيين قائلا:” لولا مجابهة إيران و الشهيد سليماني للإرهاب، لكانت داعش الآن في مستقرة بأوروبا”.
من جهته وافق الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” تصريحات “رئيسي” حول الضغوطات السياسية و قال:” يجب ألا تتأثر المحادثات بالسياسة” معربا عن أمله بتوصل المفاوضات النووية إلى اتفاق قريب.
يذكر استمرار الجولة الثامنة من مفاوضات فيينا بين كل من إيران و دول 4+1، حيث تتركز على رفع العقوبات المفروضة غربيا على طهران نهائيا، و هو ما عرضته في مسودتها الأخيرة المكونة من 20 صفحة، و التي يراها محللون بشرى بقرب الانتهاء من المحادثات و الوصول إلى اتفاق.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *