خطيب زاده: نتوقع أن نشهد خطوات عملية لإثبات ما تعتبره واشنطن خطوات حسن نية

 خطيب زاده: نتوقع أن نشهد خطوات عملية لإثبات ما تعتبره واشنطن خطوات حسن نية

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده ان رفع الحظر يعتبر مسألة مهمة وخطا أحمر لإيران ويحتاج قرارات سياسية من واشنطن، مؤكدا اننا نتوقع أن نشهد خطوات عملية لإثبات ما تعتبره الولايات المتحدة خطوات حسن نية.

واضاف المتحدث باسم الخارجية الإيرانية اليوم الاثنين في مؤتمره الصحفي الاسبوعي : ان رفع اجراءات الحظر الأمريكية هو خط إيران الأحمر في المحادثات النووية في فيينا، قائلا: نتوقع أن يتم اتخاذ القرارات الضرورية من قبل الأطراف الأخرى خلال هذه الجولة.

واكد خطيب زاده ان ايران نفذت جميع تعهداتها في الاتفاق النووي بينما لم نر خطوة واحدة من قبل الولايات المتحدة تأتي في سبيل احترام حقوق الشعب الايراني، مشيرا الى ان هناك تقدما في بعض القضايا حتى الآن خلال مفاوضات فيينا لإلغاء الحظر.

وردا على سؤال مراسل إرنا حول استئناف مفاوضات فيينا غدا الثلاثاء قال خطيب زاده: إن فريق التفاوض الإيراني موجود في طهران لإجراء المشاورات اللازمة وسيغادر إلى فيينا غدا ومن الطبيعي أن نتوقع اتخاذ القرارات الضرورية من قبل واشنطن، فموضوع رفع اجراءات الحظر الأمريكية أساسي للغاية وهو خط إيران الأحمر في المحادثات النووية في فيينا.

وقال خطيب زاده: ان إيران تسعى الى اتفاق جيد وموثوق وعلى المسؤولين الأمريكيين دفع ثمن انتهاك الاتفاق النووي وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 الذي يحث على التنفيذ الكامل لخطة العمل الشاملة المشتركة.

واکد انه من السابق لأوانه التكهن بنتيجة المفاوضات، لافتا ان الخطوط العريضة للوفد الإيراني المفاوض في فيينا واضحة تماما، وإذا نفذ الطرف المقابل مطالبنا في مجال رفع الحظر فيمكننا اتخاذ القرار.

وفي موضوع العلاقات مع السعودية أعلن المتحدث باسم الخارجية، استعداد طهران لمواصلة مفاوضاتها مع السعودية في العاصمة العراقية بغداد.

وقال خطيب زاد : سوف نواصل مفاوضاتنا مع السعودية في بغداد، مستدركا بان موعد هذه المباحثات يعود للرياض.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *