الممثل الأممي: اقتصاد المقاومة يسهم في رفع الحظر عن إيران

 الممثل الأممي: اقتصاد المقاومة يسهم في رفع الحظر عن إيران

قال الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في إيران كلاوديو بروفيداس (UNDP) إن اقتصاد المقاومة الایراني يعتبر حل جید لرفع العقوبات عن إيران والحد من الأضرار الناجمة عن كورونا.

وقال كلاوديو بروفيداس امس الأحد في الاجتماع الذي عقد تحت عنوان ” تحسين حياة الأسر التي تعيلها النساء ” في مدينة بروجرد في محافظة لرستان غرب البلاد: تمت دراسة الاضرار الناجمة عن جائحة كورونا على الاقتصاد الإيراني ، وقدمت المساعدات من قبل الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي الی ایران رغم العقوبات.

ودعا إلى تعاون ثنائي بين إيران والأمم المتحدة لمساعدة الوظائف المتضررة من كورونا قائلا :يجب أن نساعد الوظائف الضعيفة باستراتيجيات اقتصاد المقاومة.

وصرح ان الأمم المتحدة أنفقت 10 ملايين دولار لدعم 10 آلاف وظيفة تضررت من كورونا في إيران.

واشار إلى أن محافظة لرستان تتمتع بتاريخ غني وجميل ، مضيفًا: ان تعزيز الوظائف المنزلية للنساء المعيلات لأسرهن هو هدف أساسي للامم المتحدة ، وتم اتخاذ إجراءات في محافظات لرستان وطهران وهرمزكان بهدف تحقیق الهدف.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *