الرئيس الإيراني: الأربعون مركز المقاومة العالمية

 الرئيس الإيراني: الأربعون مركز المقاومة العالمية

خلال لقائه أعضاء المقر الرئيسي للأربعين الحسيني اليوم الاثنين، اعتبر الرئيس الإيراني “السيد إبراهيم رئيسي” أن يوم الأربعين مركز للمقاومة الدولية في المنطقة و حول العالم، مؤكدا ضرورة إقامتها “بأحسن ما يكون” كونها “حركة عظيمة للمسلمين كافة”.

و أشار “رئيسي” في معرض حديثه إلى ردود الأفعال التي لاقتها أنشودة “سلام فرمانده”، مضيفا أن أولئك الذين لم يستطيعوا تحمل انتشارها سيحاولون أيضا منع إقامة مراسم الأربعين.

و شدد الرئيس الإيراني على أهمية قيام الحكومة بواجباتها تجاه هذا اليوم، لكنه قال أيضا أن دور الشعب في هذا المجال لا يمكن التغاضي عنه، حيث أنه يحافظ على الأربعين “شعبية”.

كما ألمح “رئيسي” إلى تأثير يوم الأربعين على بلاده مصرحا:” بالتأكيد سيكون لإقامة المراسم آثارا إيجابية على الدولة الإسلامية، و سيزيد من أمل أنصار الثورة الإسلامية و ييئس أعداءها”.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *