إيران: نركز على الضمانات في اتفاق فيينا

 إيران: نركز على الضمانات في اتفاق فيينا

يمضي هذا الثلاثاء في فيينا وسط مفاوضات إيراني أوروبية مستمرة حول رفع العقوبات عن إيران، و رغم الحرب الإعلامية  التي دخلها الطرف الغربي للضغط على الفريق الإيراني بقبول اتفاق مؤقت، إلا أن هذا الأخير مصر على رفض المقترح و يشدد على ضرورة إبرام اتفاق دائم.

و تفيد مصادر مطلعة اليوم، دخول كبير مفاوضي الفريق الإيراني فندق كوبرغ في إطار برنامجه اليومي للقاء منسق الاتحاد الأوروبي “أنريكي مورا” و نظرائه الأوروبين، و ذلك للبحث في تفاصيل الاتفاق و الذي تقول ذات المصادر “أنه شارف على الانتهاء”، حيث أكدت بدء الفرق المشاركة في عاصمة النمسا بكتابة النص النهائي، مع تركيز الإيرانيين على أخذ الضمانات من الجانب الغربي فضلا عن المطالبة “بإثبات حسن النوايا” في حال كان الأمريكيون جادين بإجراء مفاوضات مباشرة مع الطرف الإيراني.

يذكر أن الجلسة بين الأطراف المعنية بالاتفاق لا تزال قائمة، حيث بدأت بمحادثة جانبية بين “باقري كني” و “انريكي مورا” لينضم إليهم كبار مفاوضي فرق 1+4 قبل قليل.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *