إيران: انطلاق مشروع أبحاث لعلاج التوحد

 إيران: انطلاق مشروع أبحاث لعلاج التوحد

طفل من أصل مئة يصاب بالتوحد، هكذا أعلنت الإحصائية الأخيرة لمنظمة الصحة العالمية انتشار التوحد حول العالم، ليصبح ضمن خانة الأمراض الأكثر شيوعا خلال العقد الأخير، ما دعى إيران للاستجابة إلى الدعوة الدولية لمواجهته و الحد من تفشيه، حيث أطلقت اليوم مشروع أبحاث لعلاج هذا الداء بالاعتماد على تقنية الخلايا الجذعية، وفق تصريح مدير مكاتب ممثلية بنك الحبل السري بمحافظة سمنان، “هادي جوشقاني”.

و أكد “جوشقاني” أن الحبل السري للمواليد يمكنه الدخول في علاج العديد من الأمراض، داعيا الأمهات إلى ايداع هذا العضو في بنك صحي مخصص لذلك في كافة المحافظات الإيرانية.

و قال “جوشقاني” أن الجهاد الجامعي بمحافظة سمنان يعمل الآن على مشروع أبحاث لعلاج التوحد و الشلل الدماغي، خاصة بعد نجاحه في جمع 175 ألف حبل سري بغاية استخدامها للتحقيقات التي سيعلن عن نتائج تجاربها السريرية مستقبلا.

و كان الباحثون الإيرانيون أفلحوا في علاج أمراض نظير التلاسيميا، السرطان باستعمال الخلايا الجذعية المتواجدة في العظام، الحبل السري، أنبوب فالوب و الكبد.

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *