أكثر من 27 مرة.. المهلة الأمريكية في مفاوضات فيينا تتجدد

 أكثر من 27 مرة.. المهلة الأمريكية في مفاوضات فيينا تتجدد

طرقت الأسماع جملة تحديد مهلة للاتفاق النووي بفيينا كثيرا، حيث أحصت وسائل إعلام عبرية خروجها من الأفواه الأمريكية لـ27 مرة على الأقل، و تحطم الولايات المتحدة رقمها القياسي لتصل إلى المرة الثامنة و العشرين اليوم حسب صحيفة “هآرتس” الصهيونية.

و قالت الصحيفة أن الحكومة الأمريكية حددت نهاية فبراير كمهلة أخيرة أمام طهران للتوصل إلى اتفاق، قبل أن تغير رأيها و توكلها إلى شهر مارس الذي انقضى أيضا دون اتخاذ أي خطوة على الواقع السياسي.

و شاطرت دول الاتحاد الأوروبي واشنطن في اشتراطها الالتزام بوقت معين مرات عديدة على إيران لإنهاء المفاوضات النووية بفيينا، متبعة بذلك حملة إعلامية لإلصاق أي تأخير في المحادثات بطهران و إجبارها على القبول بأي اتفاق سريعا دون أخذ مصالحها بعين الاعتبار، و هو ما ترفضه الحكومة الإيرانية رفضا قاطعا.

كما طالبت طهران الطرف الغربي في المفاوضات لمنحها ضمانات ملزمة، إضافة إلى إلغاء جميع العقوبات عن مؤسساتها الاقتصادية، السياسية و العسكرية، من ضمنها الحرس الثوري الإيراني الذي أرادت شطب اسمه من لوائح الإرهاب الأمريكية، ما تسبب في نزاع بين الكونغرس الأمريكي و حكومة بايدن، و التي ستعلن عن قرارها في ذلك خلال الفترة القادمة، رغم أن الحرس لا يزال خاضعا للعقوبات. للمزيد https://iraninarabic.com/?p=8070

لا تزال الكرة مرمية في الملعب الأمريكي، حيث سيحدد مدى التزام قادة الولايات المتحدة بالعقلانية مصير الاتفاق النووي، و الذي تشهد محادثاته توقفا مؤقتا منذ مارس 2022، فهل ستتحرك أقدام اللاعبين الأمريكيين قريبا؟

 

تعليق: فاطمة آل يعقوب

مقالات ذات صلة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *